عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

الرئيس (البيض)انت شجاع فأعملها ستكسب ولن تخسر!!‏

أغسطس 17, 2014 عدد المشاهدات 1663 عدد التعليقات 1
 الرئيس (البيض)انت شجاع فأعملها ستكسب ولن تخسر!!‏
   

عبدالرحمن الخضر

حين عُقد مؤتمر" القاهرة" ايده وحضره كثيرا من ابنا الجنوب خصوصا وانه كان على راس هذا المؤتمر نخبة من السياسيين الجنوبيين ومن القيادات التاريخية المجربة وعلى راسها الاخ الرئيس "علي ناصر محمد" وما خرج به المؤتمر كان ملبيا الى حدا كبيرا اماني وتطلعات الشعب الجنوبي المتمثلة في تقرير" مصيره "واستعادة دولته الجنوبية وعاصمتها عدن! فكانت مخرجات المؤتمر تتبنا الفيدرالية من اقليمين مزمنة بعدها يجرى استفتاء في الجنوب الذي بالتأكيد سيقول الشعب فيه نعم لاستعادة الدولة الجنوبية وعاصمتها عدن! لكن بعد ان يستعاد بناء الدولة والمؤسسات خلال تلك الفترة المزمنة ...تلك المؤسسات التي تم القضاء عليها ولم يبقى في الجنوب ما يؤهلها للاستقلال المباشر كالذي تتبناه بعضا من التيارات الجنوبية التي ترفع شعار الحرية والاستقلال! والذي لا يشك ان كل مواطن في الجنوب يتمنى ذلك ان كان له ان يتحقق! لكن وكما يعرف الجميع من انه قد تم تدمير كل شيء له صلة بنظام ودولة الجنوب وتم نقل ومركزة كل الامور الحياتية الى صنعاء ...وقد يختلف معي كثيرا من اخواني الجنوبيين من ان شعار الحرية والاستقلال المباشر  هو الاسلم في نضالهم تجاه قضية الوطن الجنوب الذي حكم عليه وعلى ابنائه ان يضلوا رهينة لخلافاتهم السياسية التي يتمسك كل طرفا منهم برؤيه لا يرى غيرها صائب ويجزم من انها هي من يتبناها شعب الجنوب لنضل في دوامة افرغت  ثورتنا الجنوبية السلمية من مضمونها الحقيقي وجعلت مننا فرقا يراهن علينا الأعداء ليل ونهار يراهن من ان خلافنا الجنوبي الجنوبي سيضل هو الضامن لاستمرار يبقي الجنوب رهن الاحتلال والسلب والنهب! فلماذا سنضل نحن من يتسبب في تهميش قضيتنا العادلة بخلافات نتمنى من كل الساسة الجنوبيين وعلى راسهم الاخ الرئيس "علي سالم البيض "ان ينظروا بعين الواقع وما يمكن النظرة اليه وفيه من الممكن ما يجعل شعبنا ان يحصل على مبتغاه نحو الحرية والاستقلال وبالطرق السياسية الاقرب الى الواقع! نتمنى من الاخ الرئيس البيض ان ينظم الى ركب مؤتمر" القاهرة" الذي نرى ونشعر اليوم من انه ربما يكون النقطة التي ستجمع  كل ابناء الجنوب وتعيد رص صفوفهم وتوحيد كلمتهم التي اصبحت اليوم مبعثرة واصبحت خلافاتهم هي الشغل الشاغل لهم فيما بينهم...انها لحظات تاريخية فاصلة يتطلب الامر فيها الى وحدة الصف والكلمة خصوصا وان هناك مشروعا دولي قد طُرح واجمعت معظم القوى الدولية في دعمها له وتنفيذه! أي ما سمي بمخرجات "الحوار الوطني "الذي لا اعتقد ان تلك القوى النافذة في الشمال قد تسمح بنجاحه او تنفيذه! ولاشك انها ستعمل على عرقلته وقد يتفاجآ الجميع بما في ذلك تلك الدول الراعية له قد يفاجا الجميع بحدوث امور وتطورات سياسية قد تعيد كل شيء الى نقطة الصفر! ولا يخفى على احد ما يواجهه الرئيس هادي مع صراع مباشر وغير مباشر مع تلك القوى التي تعرقل اي عمل في اتجاه مخرجات الحوار! حيث اصبحت الحركة الحوثية ومن يناصرها يعملون ليل ونهار كي تبسط على كثيرا من محافظات الشمال فألامس عمران وغدا الجوف! ضف الى ذلك ما يصدروا الى الجنوب من التنظيمات المسلحة التي اصبحت تخوض بعضا من حروبهم ضد بعضهم على ارض الجنوب وما حدث من قتل للجنود في" حضرموت" ليس الا جزء من صراعهم الذي ربما يصل الى اكبر من هذا! ليصبح الجنوب وابنائه ساحة للصراع وفي نفس الوقت سيسيطر على الجنوب الغلبة ! وهذا من الُمعيب على ابناء الجنوب ان تتصارع تلك القوى على ارض الجنوب من اجل بقائه رهن احتلالهم وابنائه لم يتفقوا حتى على الجلوس على طاولة واحده لينهوا بذلك الانقسام الخطير داخل ارض الجنوب الذي بانت بوادره بأضعاف الحراك الجنوبي حين اصيب الجنوبيين في الداخل بالإحباط السياسي نتيجة خلاف التيارات السياسية الجنوبية! انه اذا سمح الله وعادت الامور الى نقطة الصفر من قبل قوى النفوذ" الشمالي "لاشك ان المجتمع الدولي سيدعم بقوة القضية الجنوبية وستفرض الفيدرالية المزمنة التي اعتقد انها المخرج الذي يضمن استعادة دولة الجنوب وعاصمتها عدن بطرق اكثر نفعا وامنا للجنوب واهلها...والله ولي التوفيق

الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *
  • الردفاني أغسطس 17, 2014
    يا خضر عشت مقالك رائع كما كل مقالاتك .. لكن المشكلة ليست البيض بقدر ماهي القوى المتنفدة في الشمال .. ولو كان استطاع إخوتنا في مؤتمر القاهرة تحقيق الفيدرالية اقليمين لكان البيض في موقف آخر .. الآن أفضل نضل على موقفين هكدا حتى يقترب الحل الحقيقي .. وليس هناك أي عداء ناتج عن وضعنا هدا.. تحية لك ولكل المناضلين ..

الرجوع الى الأعلى