عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

عدالة تختتم مشروع بناء قدرات القائمين على إنفاذ القانون والقائمين على السجون

ديسمبر 03, 2020 عدد المشاهدات 110 عدد التعليقات 0
عدالة تختتم مشروع بناء قدرات القائمين على إنفاذ القانون والقائمين على السجون

عدن اوبزيرفر/خاص
بحضور العميد حسن باعلوي مدير أمن مديرية المكلا - حضرموت  أختتمت مؤسسة عدالة  مشروع بناء قدرات القائمين على إنفاذ القانون والقائمين على السجون.   
وأكد باعلوي على أهمية مثل هذه المشاريع والبرامج التى تحتاجها الجهات الأمنية في الوقت الراهن، وتقدم بالشكر لكلا من مؤسسة عدالة ومؤسسة فريدريش ايبرت الألمانية مكتب اليمن على جهودهما مطالبا أيهما الاستمرار بتقديم مثل هذه البرامج الهادفة .
 وجاء هذا الإختتام بعد إنهاء  عدالة ثلاث ورش شملها المشروع المخصص لبناء قدرات القائمين على إنفاذ القانون والقائمين على السجون  بواقع تسعة أيام استهدفت فيه ٦٠ ضباط و مدير قسم  وقائم على السجون ونوابهم ممن هم مسؤولون على إنفاذ القانون في المكلا - حضرموت ، كما تم توزيع شهادات المشاركة لجميع المشاركين والمدربين ومنسقي المشروع .
وشارك الختام أ. محمود قياح منسق مؤسسة فريدريش ايبرت الألمانية مكتب اليمن والذي بدوره شكر مؤسسة عدالة والجهات الأمنية التي كانت حريصة على نجاح المشروع .
وقال أ. نصري الصعيدي المدير التنفيذي لمؤسسة عدالة إن هذا المشروع ضمن خطة مؤسسة عدالة القادمة وهو مشروعها الأول في م. حضرموت .
وقالت المحامية وردة بن سميط رئيس مؤسسة عدالة عبر مكالمة صوتية من المانيا :" أن مؤسسة عدالة أحد مؤسسات المجتمع المدني الحقوقي والتنموية والتي تعمل ضمن نطاق الجمهورية اليمنية منذ ٢٠١٢ ومنذ نشأتها الأولى تعمل في جوانب بناء قدرات جهات إنفاذ القانون  و القائمين على السجون  كأحد  أهم أهدافها لتحقيق الأمن والاستقرار الذي سيحقق عدالة إجتماعية وبناء مجتمع يتمتع بالحقوق والحريات ".
وأضافت:"شكرا لكل الضيوف الذين شاركونا الافتتاح وهذا الختام  رغم كل الظروف حضروا  ورش العمل الثلاث وهو القاضي شاكر بنش رئيس نيابة إستئناف حضرموت و عمر الاشولي مدير مكتب وزارة التخطيط والتعاون الدولي على حسن تعاملهم المشرف والخلاق والذي إن دل إنما يدل على أن حضرموت مدينة أمن وأمان وإستقرار بناسها الخيرين" .
كما تقدمت بالشكر للجهه المانحة  مؤسسة فريدريش ايبرت الألمانية مكتب اليمن ممثلة بالأستاذ محمود قياح .وأكدت بأن  هذا العمل الحقوقي والنوعي  سيعود على المجتمع بالفائدة ويمضي به بخطى مرسخة للأمن والاستقرار بعيدا عن الإنتهاكات الحقوقية الجسيمة ، وطالبت من المانحين الاستمرار بدعم مثل هذه المشاريع التى تثبت أن الجهود الجبارة بالعمل القانوني هي خير عمل داعم للشراكات الناجحة بهذا التوقيت المهم  .
كما قدمت جزيل الشكر والتقدير لكل  زملاء العمل الحقوقي والمدربات المتميزات أ. وميض شاكر و أ. سبا البكيلي والدكتور عبدالسلام على جهودهم النبيلة .
وتمنت لفريق مؤسسة عدالة المتميز كل التوفيق والتماني لهم بالاستمرار بهذا النشاط والهمة الرائعة التى توحي بمدى حبهم لعملهم .
ووجهت  للمشاركين والمشاركات من القائمين على  إنفاذ القانون و القائمين على السجون بأن لايقفوا على هذه الورش فقط بل يطوروا أنفسهم لتطبيق كل ما اخدوه من ورش العمل وإن يستمروا بالمشاركات الداخلية والخارجية وإن يتعاملوا بتقنية ماتدربوا وشاركوا فيه لخدمة ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان مع إحترام سيادة القانون .
وأختتمت كلمتها قائله :"شكرا لحضور العميد حسن صالح باعلوي وهذا شرف لنا وعامل محفز لخوض أعمال أخرى جديرة بهذه الثقة شكرا لكل من ساهم في نجاح هذا المشروع ووصولنا إلى هذه المرحلة .
وأختتمت مؤسسة عدالة بتوزيع شهادات الشكر والتقدير لمدير الأمن باعلوي و منسق مؤسسة فريدريش ايبرت الألمانية و للمدربات والمدربين على جهودهم في نجاح هذا المشروع .

الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى