عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

لقاء الرئيس عيدروس الزُبيدي مع قناة روسيا اليوم "فيديو"

يناير 21, 2020 عدد المشاهدات 2163 عدد التعليقات 0
لقاء الرئيس عيدروس الزُبيدي مع قناة روسيا اليوم


 استماع:

قال الرئيس عيدروس الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، إن اتفاق الرياض يعتبر محطة تاريخية للقضية الجنوبية، لكونه أعاد قضية الجنوب للواجهة.

وأضاف الرئيس الزُبيدي، خلال لقاء أجرته معه قناة "آر تي" الروسية مساء اليوم الثلاثاء: "نعمل بكل ما أوتينا من قوة لتنفيذ اتفاق الرياض".

وأجاب الرئيس الزُبيدي عن سؤال القناة بشأن تأخير تنفيذ بنود اتفاق الرياض، لا سيما في الجانب العسكري، قائلًا: "مملكة الحزم والحزم (السعودية العربية) هي قائدة هذه المرحلة منذ انطلاق عاصفة الحزم، ونحن نؤمّل على دور المملكة، وأن يكون لها دور في السيطرة على الوضع".

وتابع: "نأمل أن يخرج اتفاق الرياض إلى النور برعاية المملكة العربية السعودية".

واستطرد: "خضنا تجربة مع المملكة في اتفاق الرياض، وسبب تأخير تنفيذ بعض بنود الاتفاق يعود للإجراءات التي تعبر عن الطرف الآخر، وهي الحكومة الشرعية".

وقال الزُبيدي: "رسمنا خارطة سياسية باتفاق الرياض بأننا في المجلس الانتقالي الجنوبي نعبّر عن إرادة شعب الجنوب وتطلعاته باستعادة دولة الجنوب كاملة السيادة".

وعن تشكيل حكومة مناصفة بين الجنوب والشمال، أشار الرئيس الزُبيدي إلى أن: "تأخير الإعلان عن أسماء حكومة مناصفة بين الجنوب والشمال يعود لعدم التوافق على الأسماء بشكل نهائي، وننتظر من فريق اتفاق الرياض الجلوس مع الطرف الآخر (الحكومة الشرعية اليمنية) بإشراف المملكة العربية السعودية للخروج بتوافق".

وأكد بأن الإخوان المسلمين (الممثل بحزب الإصلاح) المشاركين في الحكومة الشرعية اليمنية هم الطرف الأكثر عرقلة لأي اتفاق.

واستطرد: "قمنا بكل الإجراءات الميدانية التي من شأنها تسهيل تنفيذ بنود اتفاق الرياض ومنها عودة الحكومة لعدن ومباشرة أعمالها الخدمية، وانسحاب بعض الوحدات العسكرية، والآن هناك ترتيبات لاستقبال محافظ عدن ومدير أمنها، وتلحقها تشكيل الحكومة والإجراءات الأخرى".

وأضاف: "تحدثنا مرارًا وتكرارًا ، أن الأسلحة الثقيلة يجب أن تذهب إلى جبهات القتال".

وتحدث الرئيس الزُبيدي عن أهمية القوات الجنوبية في محاربة المد الفارسي المتمثل بالميليشيات الحوثية بالإضافة إلى محاربة الجماعات الإرهابية.

وقال الزُبيدي بشأن تردي الخدمات: "نحن لسنا مسيطرين على المؤسسات الخدمية، وتركنا الحكومة تعمل، وكل ما نقوم به حماية الأرض والعرض من الغزو الحوثي والتنظيمات الإرهابية، أي أننا مجودين عسكريا وأمنيا".

وعن الأوضاع الاقتصادية التي تشهدها العاصمة الجنوبية عدن، أكد الرئيس الزُبيدي بالقول: "هناك انهيار كبير للريال اليمني، وأصبح لا قيمة له، ومن المحتمل أن ننتقل للتعامل بالريال السعودي والدولار الأمريكي، وهذا الخيار وارد".

وأضاف: "نواجه تحديًا كبيرًا في الملف الاقتصادي، ولا بد من تضافر كل الجهود المحلية والإقليمية والدولية، وإيقاف الحرب وإحلال السلام مهما كانت الظروف".

وأضاف: "علاقتنا بكل القوى السياسية على مسافة واحدة، وهناك أهداف وطنية تربطنا، ومشروع وطني لنا نحن كجنوبيين، ونحن نتفق مع الجميع في أهداف معينة كمحاربة الميليشيات الحوثية، لكن تبقى لكلٍ منا أهدافه الرئيسية".

وتابع: "بعد أن قمنا بزيارات عديدة لدول أوروبية قبل اتفاق الرياض كان هناك استقبال رسمي، وأبدوا تفهمًا كبيرًا، والآن وبعد أن أصبح المجلس الانتقالي الجنوبي قوة إقليمية ودولية معترفًا بها، لا شك أنه سيكون هناك علاقات وتفاهمات كبيرة".
وأكد الرئيس الزُبيدي أن "حق تقرير المصير قرار يقرره الشعب الجنوبي فقط".

وقال الرئيس الزُبيدي، في ختام حديثه لقناة "آر تي" الروسية: "لنا شرف في أن تكون دولة الإمارات حليفة لنا، فهي دولة صاعدة بالمنطقة، ومن أفضل الدول في الشرق الأوسط، وهي عضو رئيسي في التحالف العربي، ودعمت الجميع دون استثناء، ولنا الفخر بأن تكون لنا شراكة استراتيجية سواء مع الإمارات أو مع المملكة العربية السعودية أو جمهورية مصر العربية".


الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى