عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

فخامة الرئيس لديك دين كبير نحو وطنك الأصلي

نوفمبر 30, 2019 عدد المشاهدات 61 عدد التعليقات 0
فخامة الرئيس  لديك دين كبير نحو وطنك الأصلي

الدكتور محمد علي السقاف
في البدء نهنئك ونهنئ انفسنا بالذكري ال 52 للاستقلال الوطني في ال 30 من نوفمبر المجيد لعام 1967
تحقق الاستقلال رسمياً في موعده ولم يتحقق عملياً ما كان يصبوا اليه شعب الجنوب بالازدهار والتقدم الذي عم في بقية الدول التي استقلت من بريطانيا في جنوب شرقي اسيا بسبب غياب القيادات  والكفؤة التي تولت شئون ادارته منذ ذلك التاريخ حتي يومنا هذا ومخاوفنا تكرار ذلك مستقبلاً
الدين الكبير الذي تحمله نحو الجنوب والمطالبة بالوفاء به ينبع من الآتي 
لانك جنوبي الهوية والأصل اخترت لتكون نائب رئيس الجمهورية اليمنية بعد حرب ١٩٩٤
ولانك جنوبي توافق الجميع والإقليم وفق المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية للترشح للرئاسة وتصبح رئيسا للجمهورية اليمنية في عام ٢٠١٢ 
وبعد الانقلاب عليك  في ٢٠١٥ لم تلقي غير الجنوب وعدن كموطن  للجؤ اليه لحمايتك والدفاع عنك واشعارك بالطمأنينة والأمان 
والان هناك توجه الي التوافق علي إنهاء الحرب وفي اطار هذا التوافق المصالح وحدها لكل طرف يسعي الي تحقيقه والسؤال هو ماهي المصالح التي بامكانك ان تسعي الي تحقيقها لشعب الجنوب دون الإخلال ايضا بمصلحة الشعب اليمني
هناك سيناريوهات كثيرة عرضت احداها علي فخامتكم تلبي مصلحة الشعبين 
واعتقد  الان ان بمقدوركم السعي الي تحقيقها متي ماترونه مناسباً لكم دون افراط في الانتظار او التأخير 
جميع دول المنطقة ترتب أوضاعها لمصالح شعوبها وأوطانهم وعليكم الان  ترتيب اوضاع الجنوب فهو دين ثقيل عليكم دون إغفال ايضا مصالح الشعب اليمني لان الامن لنا لايتجزء من أمنه كدولة جارة يهمنا ايضاً مستقبلها


الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى