عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

مابعد التسوية الجنوب دولة ام لا دولة??

نوفمبر 13, 2019 عدد المشاهدات 1567 عدد التعليقات 0
مابعد التسوية الجنوب دولة ام لا دولة??

كتب:خالد سلمان
حظ عدن من التسوية النهائية ،وفق معطيات العقل السياسي، الإقليمي ومافوق الأقليمي ، لن تمنح على الأقل وفق ضاهر ، مخططات الورق وليس رغبات ابنائها،، دولة كاملة السيادة كاملة الإستقلال، كما هو ثابت ،لدى صناع المعادلات.
للخط الإستقلالي لعدن هناك عقبات ، يمكن تعديل المعادلات، والإطاحة بها فقط ،من خلال موأمة العوامل الداخلية ،مع قدرة نخبها على تقديم، قراءة مقنعة لصناع القرار الدولي ، 
الجهود حتى الان غير مرئيّة ،أو هي غير كافية على هذا الصعيد. 
الطرف الإقليمي استصدر القرار ات الدولية ،بمنطوق يحمل رؤيته الكاملة، لخارطة مابعد الحرب، وهي التمسك بدولة موحدة ،حتى وان كانت قد انتحرت بحراب المتقاتلين منذ ٩٤ ، وحتى الساعة.
أفضل مايستطيع الإقليم فعله، هذا في حال اكثر التوقعات تفاؤلاً ، هو ان يعيد بالضغط ،على الأطراف السياسية المحلية، هندسة وصياغة مخرجات الحوار، بصورة تمنح الجنوب ، مايشبه صلاحيات الدولة ، ولكنها دولة، منقوصة وغير مستقلة كليا، وغير مكتملة السيادة، 
مالم تتغير المعادلات ،وتعاد صياغة أحجام وموازين القوى ، بضغط العامل ،المحلي والشارع السياسي الوطني، والتغيرات الدولية في حال حدوثها، مادون ذلك ليس هناك وفق هندسة الرعاة الخارجيين، أكثر من:
أكبر من إقليم ،وأصغر من دولة .

الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى