عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

حزب "قلب تونس" يعلن فوزه بالانتخابات التشريعية

أكتوبر 06, 2019 عدد المشاهدات 91 عدد التعليقات 0
حزب

وكالات
أعلن الموقع الرسمي لحزب "قلب تونس" الذي يترأسه نبيل القروي المرشح الفائز في الدور الأول للانتخابات الرئاسية، أن الحزب فاز بالمركز الأول في الانتخابات التشريعية التي أقيمت اليوم في 27 دائرة محلية.

وقالت مصادر من "قلب تونس"، في تصريحات لـ"العين الإخبارية"، إن فوز الحزب تم التأكد منه من خلال شركات استطلاع رأي جدية وتعمل بشكل حرفي ومهني، دون ذكر اسم هذه الشركات.

وقال الحزب، في بيان له على لسان رئيسه نبيل القروي: "إن ما تعرّضنا له من ظلم وحيف وتشويه، ورغم وجودي في السجن، فقد نجحنا في الدّور الأوّل للرئاسيّة ونحن الآن مرشّحون للدور الثاني، واليوم تتعزّز انتصاراتنا بحصول حزبنا قلب تونس الفتِيّ على المرتبة الأولى بمجلس نواب الشعب".

وأوضح البيان أن الحزب سيعمل على تشريك أهم المنظمات التونسية وعلى رأسها الاتحاد العام التونسيّ للشغل (أكبر منظمة نقابية) والاتحاد التونسيّ للصناعة والتجارة والصناعات التقليديّة (منظمة رجال الأعمال) واتحاد الفلاحين والاتحاد الوطني للمرأة، للتشاور وعرض برنامج "قلب تونس" لتلقي اقتراحاتها وتصوراتها لإثرائه.

وشهدت تونس اليوم الاستحقاق التشريعي الثالث منذ 2011، بمشاركة 1500 قائمة انتخابية تنافست من أجل الفوز بأغلبية المقاعد البرلمانية.

وفي وقت سابق، أكد حزب "قلب تونس" أن حركة النهضة الإخوانية ارتكبت تجاوزات جسيمة تمسّ نزاهة وسلامة الانتخابات التشريعية، وأنه يملك الأدلة التي تثبت تورط الحركة الإخوانية في هذه الجرائم الانتخابية في العديد من المناطق.

وأشار الحزب إلى أن الإخوان قاموا بـ"استغلال الفضاء الافتراضيّ للادّعاء الباطل ضدّ أبناء حزب قلب تونس بتهم دون مستندات أو أدلّة".

بدورها أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية، مساء الأحد، أن عمليات فرز الأصوات في الانتخابات البرلمانية مستمرة حتى الآن.

وأوضحت أن نسبة الاقتراع بالخارج في الانتخابات التشريعية بلغت 16.4%، بينما بلغت نسبة الاقتراع بالداخل 41.32%

وقالت الهيئة إن إعلان النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية سيكون الأربعاء المقبل.

الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى