عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

ماري كاي تطلق مبادرة مسرعّ ريادة المرأة، بالتعاون مع وكالات الأمم المتحدة

سبتمبر 24, 2019 عدد المشاهدات 53 عدد التعليقات 0
ماري كاي تطلق مبادرة مسرعّ ريادة المرأة، بالتعاون مع وكالات الأمم المتحدة

دالاس /عدن اوبزيرفر
أعلنت اليوم "ماري كاي"، وهي شركة رائدة في مناصرة تمكين وريادة المرأة، عن مبادرة مسرّع ريادة المرأة، وهي مبادرةٌ متعددة الشركاء مصممة لإلهام النساء الرائدات حول العالم وتثقيفهن وتمكينهن. وتشكل المبادرة السباقة، المتاحة لمشاركة الجميع دون أية عوائق، تعاوناً استراتيجياً تم تطويره بالتشاور مع ست وكالات للأمم المتحدة هي: هيئة الأمم المتحدة للمرأة ("يو إن وومان")، ومكتب الأمم المتحدة للشراكات ("يو إن أو بيه")، ومنظمة العمل الدولية ("آي إل أو")، ومركز التجارة الدولية ("آي تي سي")، والاتفاق العالمي للأمم المتحدة ("يو إن جي سي")، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ("يو إن دي بيه").

وتقدم المبادرة منهجاً دراسياً رقمياً موجهاً معززاً بتدريبٍ وإرشادٍ على أرض الواقع، وستعمل أيضاً كمنصة دعم لإزالة العوائق التي تعترض ريادة المرأة، من حيث الإلمام الرقمي أو الإصلاحات القانونية- ما يُمكّن النساء من المشاركة بشكل كامل في النمو الاقتصادي على الصعيدين المحلي والوطني. كما ستدعم المبادرة الجهود العالمية الهادفة إلى تشجيع الشركات على إنشاء وتوسيع العلاقات مع المشاريع التي تملكها النساء، بما في ذلك التوريد المؤسسي. وسيشمل توسيع البرنامج في المستقبل فرصاً تمويلية متاحة للنساء اللواتي ينجحن في إتمام المنهج.

وقالت ديبورا جيبينز، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات: "ساهمت ’ماري كاي‘ في تمكين النساء من خلال مبادرات الريادة، كما دعمت تطلعاتهن نحو الأمان والاستقلالية الماليين طوال أكثر من 56 عاماً. وينبغي على المؤسسات في القطاعين العام والخاص العمل معاً لضمان وصول جميع النساء الرائدات إلى ما يحتجنه من أدوات وتعليم لتحقيق أحلامهن في الاستقلالية المالية، ما يؤدي إلى النهوض بعائلاتهن ومجتمعاتهن".

هذا وستتوفر مبادرة مسرع ريادة المرأة في بادئ الأمر بست لغات، على أن تتوفر المزيد من اللغات لاحقاً مع توسّع البرنامج ليشمل 192 بلداً. وستجمع المبادرة أيضاً لجنةً استشارية من الرواد والمشاهير والمناصرين للإشراف على توسّع البرنامج والترويج له.

وقالت فومزيلي ملامبو-نغكوكا، المدير التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في هذا السياق: "إن امرأةً مسلحةً بالمعرفة وبالمال في جيبها هي امرأةٌ متمكنة. ومع تزايد عدد النساء المبتكرات الفاعلات اليوم، باتت ريادة وتمكين المرأة تياراً متصاعداً بقوة. وسيسهم المناصرون من جميع أنحاء العالم الذين يوحدون جهودهم من أجل خلق مبادرة مسرع ريادة المرأة في تمكين المزيد من النساء من التحول إلى رائداتٍ يتمتعن بالمعرفة، وتنمية استقلاليتهن المالية ودعم مجتمعاتهن المحلية".

من جهتها، أشارت أرانشا غونزاليز، المدير التنفيذي لمركز التجارة الدولية في معرض تعليقها على الأمر: "نتطلّع في ’آي تي سي‘ إلى الانضمام إلى مبادرة مسرع ريادة المرأة من خلال مبادرتنا ’شي ترايدز‘ بهدف إحراز تقدم فعلي على صعيد تحقيق الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة والمتمثل في تمكين النساء والفتيات كافةً. وبفضل هذه الشراكة، فإننا سنمكن النساء والفتيات من السعي لتحقيق أحلامهن الريادية، وسنقوم بتسليحهن بالمهارات اللازمة لتحويل تلك الأحلام إلى نجاحٍ على صعيد الأعمال."

وتعد مبادرة مسرع ريادة المرأة الأحدث في سلسلة من الخطوات التي قامت بها "ماري كاي" مؤخراً لتمكين النساء وتحسين حياتهن حول العالم. وفي وقتٍ سابق من هذا العام، أضافت "ماري كاي" اسمها إلى قائمة متنامية من الشركات والمؤسسات الملتزمة بـ"مبادئ تمكين المرأة"، وهو مشروع اشترك في تطويره الاتفاق العالمي للأمم المتحدة وهيئة الأمم المتحدة للمرأة للتأكيد على الجدوى التي تجنيها المؤسسات من وراء تشجيع المساواة بين الجنسين. كما أن "ماري كاي" هي أحد الموقعين على الاتفاق العالمي للأمم المتحدة، وهي أكبر مبادرة للاستدامة المؤسسية في العالم. وستقوم "ماري كاي" خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة برعاية تحدي "وي إمباور" الخاص بتحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، وهو أول منافسة عالمية للنساء الرائدات في مجال الأعمال أطلقتها مصممة الأزياء المعروفة دايان فون فورشتنبرج.

للمزيد من المعلومات حول مبادرة مسرع ريادة المرأة، يمكنكم زيارة الموقع الإلكتروني: www.WE-accelerate.com

لمحة عن شركة "ماري كاي"

أسست ماري كاي آش، التي تعدّ من بين الشخصيات الرائدة التي حطمت الحواجز غير المرئية، شركتها المتخصصة في مستحضرات التجميل منذ أكثر من 55 عاماً وحددت لها ثلاثة أهداف: تطوير فرص مجزية للنساء، وإتاحة منتجات لا تُقاوَم، وجعل العالم مكاناً أفضل. وأزهر الحلم شركةً تقدر قيمتها بمليارات الدولارات، مع ملايين الأفراد المستقلين ضمن عداد القوة العاملة المنتشرة في حوالى 40 بلداً. وتلتزم "ماري كاي" بالاستثمار في العلم الكامن وراء الجمال وبتصنيع أحدث مستحضرات العناية بالبشرة والتجميل والألوان، والمكملات الغذائية والعطور. تلتزم "ماري كاي" بتمكين النساء وعائلاتهن من خلال الشراكة مع منظمات من جميع أنحاء العالم، والتركيز على دعم أبحاث السرطان، وحماية الناجيات من سوء المعاملة المنزلية، وتجميل مجتمعاتنا، وتشجيع الأطفال على تحقيق أحلامهم. وتواصل رؤية ماري كاي آش الأصلية تألقها- مع كل أحمر شفاه. يُمكنكم الاطلاع على المزيد عبر الرابط الإلكتروني: www.marykay.com.

لمحة عن هيئة الأمم المتحدة للمرأة

تشكل هيئة الأمم المتحدة للمرأة منظمة الأمم المتحدة المعنية بالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة. وتعدّ الهيئة النصير العالمي لقضايا النساء والفتيات، حيث نشأت بغرض التعجيل بإحراز التقدم فيما يتصل بتلبية احتياجاتهن على الصعيد العالمي.

تدعم هيئة الأمم المتحدة للمرأة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة في وضع معايير عالمية لتحقيق المساواة بين الجنسين، وتعمل مع الحكومات والمجتمع المدني على تصميم القوانين والسياسات والبرامج والخدمات اللازمة لضمان تنفيذ تلك المعايير بشكل فعال لتعود بالنفع فعلاً على النساء والفتيات في مختلف أنحاء العالم. وتعمل المنظمة على الصعيد العالمي لجعل رؤية أهداف التنمية المستدامة حقيقة واقعة بالنسبة للنساء والفتيات، وتقف وراء مشاركة المرأة على قدم المساواة في جميع جوانب الحياة، مع التركيز على أربع أولويات استراتيجية:

 

قيام النساء بقيادة أنظمة الحوكمة، والمشاركة فيها، والاستفادة منها بشكلٍ متساوٍ مع الرجل
تمتّع النساء بالدخل المضمون، والعمل اللائق، والاستقلال الاقتصادي
تمتُّع كل النساء والفتيات بحياة خالية من جميع أشكال العنف
إسهام النساء والفتيات، وتأثيرهن بشكل أكبر، في بناء السلام والصمود المستدامين، والاستفادة بشكلٍ متساوٍ مع الرجل من الحماية من الكوارث الطبيعية والصراعات ومن العمل الإنساني.
 

كما تقوم هيئة الأمم المتحدة للمرأة بتنسيق عمل منظومة الأمم المتحدة وتشجيعه في مجال دفع المساواة بين الجنسين، وفي جميع المداولات والاتفاقيات المرتبطة بخطة عام 2030. وتعمل الهيئة على جعل المساواة بين الجنسين جزءاً لا يتجزأ من أهداف التنمية المستدامة وخطوة نحو عالمٍ أكثر شمولاً.

لمحة عن مركز التجارة الدولية ("آي تي سي")

تهدف مبادرة "شي تريدز" التي أطلقها مركز التجارة الدولية ("آي تي سي") إلى ربط ثلاثة ملايين رائدة أعمال بشركات مملوكة من قبل النساء بالأسواق العالمية بحلول عام 2021. وتعمل مبادرة "شي تريدز" مع الحكومات والمؤسسات والمنظمات الداعمة للأعمال للقيام بأبحاث، وصياغة سياسات وأنظمة ممكّنة للتجارة، وتسهيل التمويل، وتوسيع الوصول إلى المناقصات العامة وسلاسل التوريد المؤسسية.

وتوفر مبادرة "شي تريدز" لرائدات الأعمال مناخاً متنوعاً للتعلّم من خلال منهج دراسي مرن متوفر عبر موقع (shetrades.com). ويشمل ذلك مساقات مجانية عبر الإنترنت، والمشاركة في ورش عمل مباشرة، والانخراط من خلال الندوات المباشرة عبر الإنترنت في مجموعة من المواضيع لاكتساب فهمٍ أكبر لتنمية أسواقهن ضمن أطر جدول أعمال "إيد فور تريد" وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

للمزيد من المعلومات، يمكنكم زيارة الموقع الإلكتروني: www.intracen.org. كما يمكنكم متابعة "آي تي سي" عبر "تويتر" | "فيسبوك" | "لينكد إن" | "إنستغرام"

لمحة عن الاتفاق العالمي للأمم المتحدة

يعد الاتفاق العالمي للأمم المتحدة، وهو مبادرة خاصة أطلقها الأمين العام للأمم المتحدة، بمثابة دعوة للشركات في كل مكان في العالم من أجل مواءمة عملياتها واستراتيجياتها مع عشرة مبادئ عالمية في مجالات حقوق الإنسان والعمل والبيئة ومكافحة الفساد. وتتمثل مهمة الاتفاق العالمي للأمم المتحدة الذي أطلق في عام 2000 في توجيه مجتمع الأعمال العالمي ودعمه لدفع أهداف الأمم المتحدة وقيمها من خلال الممارسات المؤسسية المسؤولة. ويعد الاتفاق أكبر مبادرة في العالم على صعيد الاستدامة المؤسسية، وقد وقعت عليه أكثر من 9,500 شركة و3,000 مؤسسة أخرى خارج قطاع الأعمال في أكثر من 160 دولة وأكثر من 60 شبكة محلية.

للمزيد من المعلومات، يمكنكم متابعة الحساب @globalcompact على مواقع التواصل الاجتماعي وزيارة موقعنا الإلكتروني: www.unglobalcompact.org

لمحة عن مكتب الأمم المتحدة للشراكات

يعمل مكتب الأمم المتحدة للشراكات ("يو إن أو بيه") كبوابة عالمية لتحفيز وبناء الشراكات بين مختلف أصحاب المصلحة لدعم تطبيق أهداف التننمية المستدامة. ويوفر المكتب منصة لخلق مشاركة فعالة للشركاء كما يعمل على الاستفادة من الأصول والخبرات التي تتمتع بها مجموعة واسعة من الشركاء دعماً لأهداف التنمية المستدامة. ويشرف المكتب على صندوق الأمم المتحدة للشراكات الدولية، وصندوق الأمم المتحدة للديمقراطية، ومحور عمل أهداف التنمية المستدامة ومناصري أهداف التنمية المستدامة الذين عينهم الأمين العام.

للمزيد من المعلومات، يمكنكم زيارة الرابط الإلكتروني: https://www.un.org/partnerships/content/welcome-united-nations-office-partnerships.

لمحة عن منظمة العمل الدولية

تأسست منظمة العمل الدولية ("آي إل أو") في عام 1919 ، وهي وكالة تابعة للأمم المتحدة كرست جهودها لتعزيز العدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان وحقوق العمل المعترف بها عالمياً، وعملت على تحقيق مهمتها الأساسية القائمة على أن السلام في بيئة العمل شرط ضروري لتحقيق الازدهار. وتساعد منظمة العمل الدولية اليوم على تعزيز خلق العمل اللائق والظروف الاقتصادية وظروف العمل التي تمنح العاملين وقادة الأعمال حصةً في السلام الدائم والازدهار والتطور. وتشكل البنية ثلاثية الأطراف التي تميز المنظمة منصة فريدة لتشجيع العمل الكريم للنساء والرجال كافة.

ويشكل برنامج تنمية ريادة المرأة التابع لمنظمة العمل الدولية ("آي إل أو"- "دبليو إي دي") جزءاً من وحدة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ويعمل منذ أكثر من عشرة أعوام على تعزيز الفرص الاقتصادية أمام النساء من خلال اتخاذ إجراءات إيجابية دعماً لتأسيس النساء لمؤسساتهن وإضفاء الطابع الرسمي عليها وتطويرها، ومن خلال دمج قضايا المساواة بين الجنسين ضمن عمل منظمة العمل الدولية في تطوير المؤسسات.

الموقع الإلكتروني للمنظمة:  www.ilo.org/wed | الحساب على "تويتر"- @ILOWED | الحساب على "فيسبوك"- ILO WED (منظمة العمل الدولية)

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على الرابط الإلكتروني التالي:  https://www.businesswire.com/news/home/20190923005285/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

Contacts
لاتصال وسائل الإعلام

شركة "ماري كاي"

مايكل فاسمر

البريد الإلكتروني: media@mkcorp.com

هاتف: 19726875332+

 

"آي سي إف نكست"

جريس كرامر

البريد الإلكتروني: grace.kramer@icfnext.com

هاتف: 18473639077+

 

هيئة الأمم المتحدة للمرأة

أويسيكا شكرابارتي

البريد الإلكتروني: oisika.chakrabarti@unwomen.org

هاتف: 16467814522+

 

مركز التجارة الدولية

جارلي هتلند

البريد الإلكتروني: hetland@intracen.org

هاتف: +41(0)227300145

الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى