وسجل الأهداف لليفانتي إريك كاباكو في الدقيقة 4، وبورخا مايورال في الدقيقة 18، بينما سجل كوتينيو هدف برشلونة الوحيد من ركلة جزاء في الدقيقة 85.

وسيستضيف ملعب "كامب نو" معقل برشلونة لقاء الإياب الخميس المُقبل، لحسم بطاقة العبور لربع النهائي.

البداية كانت مُبكرة من أصحاب الأرض ليفانتي، حيث حصلوا على ركلة حرة، مررها اللاعب روبن روتشينا، وسجلها إريك كاباكو بالرأس في الدقيقة 4.



وتألق سيلسين في الدقيقة 5 في التصدي لتسديدة من لاعب ليفانتي بواتينج، والذي انطلق خلف دفاعات البارسا بسرعة كبيرة، سعيًا لتسجيل الهدف الثاني.

واستمر سيلسين في التألق لحماية مرماه، حيث انطلق كاباكو على الجبهة اليمنى، وأرسل كرة عرضية لبواتينج، الذي سدد الكرة بقوة وتصدى لها الهولندي ببراعة في الدقيقة 12.

ونجح بورخا مايورال في تسجيل الهدف الثاني لليفاني في الدقيقة 18، مستغلا تمريرة سحرية من بواتينج بين دفاع البلوجرانا.

وحاول عثمان ديمبيلي مهاجم برشلونة، تقليص الفارق وتسجيل الهدف الأول، حيث سدد كرة قوية في الدقيقة 19، تصدى لها حارس ليفانتي ببراعة.



وكثف برشلونة محاولاته، حيث كانت هذه المرة المحاولة بأقدام البرازيلي مالكوم في الدقيقة 20، وسدد كرة تصدى لها الحارس، وساعده خط الدفاع.

واستمرت محاولات برشلونة نحو تسجيل الهدف الأول عبر مالكوم وديمبيلي وكوتينيو لكن دون أي إيجابية على مرمى الخصم.

وأهدر مايورال فرصة تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 42، حيث سدد كرة مرت بجانب مرمى سيلسين.

ومع بداية الشوط الثاني، قرر إرنستو فالفيردي الدفع بأولى أوراقه سيرجي روبيرتو بدلا من ميراندا، ثم لينجليت بدلا من تشومي، وأخيرا دينيس سواريز بدلا من مالكوم.



وجاء أول تهديد في الشوط الثاني، من روتشينا لاعب ليفانتي، في الدقيقة 46، بتسديدة أمسك بها الحارس سيلسين بسهولة.

وتقدم فيليب كوتينيو بالكرة من الجبهة اليسرى، وحاول تهديد مرمى ليفانتي، بتسديدة قوية، لكنها علت مرمى الحارس إيتور في الدقيقة 51.

وعلى الجانب الآخر، قرر باكو لوبيز الدفع بخوسيه لويس موراليس بدلا من بواتينج، ثم أشرك جاسون بدلا من تشيما، وأخيرًا دوكوريه بدلا من روتشينا.

وواصل سيلسين تألقه في التصدي لمحاولات ليفانتي، حيث تصدى لتسديدة من بورخا مايورال في الدقيقة 52، وتسديدة أخرى من بواتينج في الدقيقة 54، وانفراد من موراليس في الدقيقة 63.



وفي أخطر محاولة لبرشلونة، انطلق ديمبيلي واحول مراوغة الحارس إيتور، لكن الأخير أمسك بالكرة في الدقيقة 71.

وحاول ديمبيلي في أكثر من فرصة بالتسديد بالقدم والرأس لكن دائمًا حارس ليفانتي في الموعد.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لبرشلونة في الدقيقة 83، بعد إعاقة كوكي لدينيس سواريز، ونفذها البرازيلي كوتينيو بنجاح.

وفشل لاعبو برشلونة في تسجيل هدف التعادل في الدقائق المتبقية، ليتلقى البلوجرانا الهزيمة الأولى له في العام الجديد.