عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

مدير هيئة أراضي حضرموت يلوح بالتخلي عن منصبه انتصارا للحق العام ويوضح حقيقة شائعات تمسه

نوفمبر 06, 2018 عدد المشاهدات 157 عدد التعليقات 0
مدير هيئة أراضي حضرموت يلوح بالتخلي عن منصبه انتصارا للحق العام ويوضح حقيقة شائعات تمسه



مدير هيئة أراضي حضرموت يلوح بالتخلي عن منصبه انتصارا للحق العام ويوضح حقيقة شائعات تمسه


المكلا-خاص

أعلن المهندس عمر علي، نعمان استعداده للتخلي عن منصبه كمدير لهيئة أراضي وعقارات الدولة بحضرموت ولا القبول بتوقيع عقود صرف او تمليك مواقع مصلحة عامة، لأشخاص لايمتلكون أي مشروعية أو وثيقة ملكية، نافيا صحة تهربه من نيابة الأموال العامة أو المحكمة كما زعمت تسريبات مغلوطة على شبكات التواصل الاجتماعي، اليومين الماضيين،مؤكدا رفضه القاطع بالقبول بارتكاب تجاوزات عملية وصرف موقع مصلحة عامة بدون أي حق قانوني كحال الموقع الخاص بالمرحلة الثانية من مشروع خور المكلا الذي يتعرض لضغوط وابتزازات وتهديدات مختلفة من أجل منحه لدكتور جامعي لايمتلك أي وثيقة ملكية وبحجة انه سبق وأن تقدم بطلب توثيقه اياه وبالتالي فهو الأحق بامتلاكه رغم أنه مصلحة عامة. 
وقال مدير هيئة أراضي وعقار حضرموت في تصريح خاص للزميل عماد مهدي الديني رئيس تحرير صحيفة أخبار حضرموت الأهلية المستقلة أنه سبق و أن تلقى طلب حضور من النيابة بالمكلا وحضر إلى القاضي عمر وحدين ودون له إفادته حول الموقع المعروف بكونه مصلحة عامة لايمكن للهيئة صرفه كتمليك شخصي، واستعدادها لبحث موقع تعويضي آخر إذا كان هناك مبرر أومصوغ قانوني لذلك.مستغربا من التسريبات والمزاعم الكاذبة باستدعائه وتهربه من المحكمة والنيابة التي أكد بحضوره اليها وتفاجؤه بعدها بتحويل القضية إلى المحكمة التي رفضت قبول محامي الهيئة للترافع عنه وكذلك مدير الشؤون القانونية بهيئة الأراضي وأصرت على حضوره شخصيا رغم أن القضية تخص الهيئة وليس شخصه.حسب تأكيده. 

وأوضح نعمان أنه مستعد للتوقف عن عمله في هيئة الأراضي بحضرموت، اذا كان هناك من يريد منه او يضغط عليه للعمل بهذا الشكل المخالف للقوانين ويتخلى عن الصالح العام لمصلحة أشخاص لايمتلكون أي وثيقة أو دليل ملكية لموقع مصلحة عامة يريدون تملكه رسميا دون وجه حق وكما يعرف بطبيعة الموقع وكيل حضرموت للشؤون الفنية الذي سبق اطلاعه على طبيعة الموقع العام وملابسات قضيته التي تدخلت فيها أطماع أكثر من شخصية وجهة.


الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى