وتتضمن قاعدة البيانات الأسماء والعناوين وأماكن العمل والهواتف النقالة وأرقام بيانات البطاقة المدنية والجوازات، وكاد أن يتم بيعها بمبلغ بخس لايزيد عن 250 دينارا (حوالي 823 دولار).

وأوضح مصدر أمني لصحيفة القبس أن مواطنا كويتيا، مهتم بقضايا التكنولوجيا، تقدم ببلاغ إلى المباحث الجنائية يفيد بوجود إعلان لوافد مصري يبيع "داتا" تحوي معلومات عن المواطنين والوافدين في الكويت، وأنه عندما تحدث معه أرسل له نسخة منها وقد لاحظ خطورة المعلومات.

وأشار المصدر أن فرقة أمنية من المباحث نصبت كمينا للوافد الذي ضبط وبحوزته "داتا" كاملة عرضها له من خلال حاسوبه المحمول "لابتوب"، ليتم القبض على الوافد فورا، بمساعدة المواطن الذي تظاهر برغبته في شراء المعلومات.

واعترف الوافد بأسماء شركائه وهم ثلاث مصريين، مشيرا إلى أن أحدهم يعمل في مركز حساس استقى منه المعلومات وقام بنسخها، وعلى الفور تحرك عناصر المباحث لضبط من وردت أسماؤهم بعد استخراج بياناتهم.

وعلى الفورتم ضبط اثنين من الوافدين المصريين، أما الثالث فألقي القبض عليه بينما كان بصدد مغادرة البلاد، وذلك وفقا للمصدر الأمني.