عدن اوبزيرفر
عدن اوبزيرفر

القبطان علي أحمد يشيد بقرار موانئ عدن بتخفيض كلفة رسوم لتشجيع نشاط تزويد الوقود في الميناء

مايو 25, 2018 عدد المشاهدات 9261 عدد التعليقات 45
القبطان علي أحمد يشيد بقرار موانئ عدن بتخفيض كلفة رسوم لتشجيع نشاط تزويد الوقود في الميناء


عدن-عدن اوبيرفر
أشاد القبطان علي احمد علي أحد ابرز الكوادر الملاحية بمدينة عدن عن بقرار قيادة موانئ عدن في اليومين الماضية بشأن تشجيع نشاط تزويد الوقود في ميناء عدن واصفآ اياه بالقرار بالشجاع.

وطالب القبطان علي احمد علي الذي يشغل مدير عام شركة الحديدة للملاحة بعدن، قيادة مؤسسة موانئ خليج عدن، برفع القرار في النافذة الإلكترونية وشركة عدن لتموين البواخر بالوقود للدعاية الدولية مع الوسطاء والمجلات

البحرية وتحسين الخدمة والوكالات الملاحية بنشر هذا القرار لملاك السفن والخطوط الملاحية التي يمثلونها.

وأكد القبطان علي احمد ، ان القرار سينعش نشاط الوقود والخدمات الاخرى في ميناء عدن وسيشجع الخطوط الملاحية العالمية بتوجيه بواخرها العابرة بالتزويد بالوقود في ميناء عدن، مشيرا الى ان كل هذا يحتاج الى وقت ليس

بالبعيد بسبب الظروف الحالية فالموانئ الأخرى تقوم بالتموين والسفينة على المخطاف بدون الدخول ودفع رسوم الميناء. 

وثمن الجهود المبذولة من قبل قيادة موانئ عدن ممثلة برئيسها الاستاذ محمد علوي امزربه لانه صاحب القرار الشجاع الذي ما زال يدير الميناء بهذا الظرف الصعب حسب تعبيره. 

وقال علي أحمد إن التعاون والتنسيق مع قيادة الموانئ معنا كشركات ملاحية وشخصيات ملاحية واعتبارية بمدينة عدن مستمر ومتواصل بهدف إعطاء المشورة والمقترحات لما يخدم ميناء عدن ومدينة عدن الغالية علينا جميعا.

وكانت قيادة مؤسسة موانئ خليج عدن قد وجهت توجه بتخفيض كلفة رسوم الميناء للسفن التي تمون بالوقود في ميناء عدن 70 بالمائة.

وذالك في تعميم أصدرته إدارة المؤسسة ممثلة بالأستاذ محمد علوي امزربه رئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ خليج عدن إن هذا القرار يأتي لتشجيع نشاط خدمة الوقود للسفن في الميناء.

وقالت المذكرة إن الموقع الاستراتيجي لميناء عدن يؤهله للقيام بجذب السفن العابرة.

ن عبدالله الشرفي

الاخوة متصفحي عدن اوبزيرفر نحيطكم علماُ ان :

* التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي " عدن اوبزيرفر " وإنما تعبر عن رأي أصحابها

* نعتذر عن نشر أي تعليق يحمل تجريح وألفاظ نابية

أضف تعليقا

الاسم *
البريد الالكتروني
التعليق *

    الرجوع الى الأعلى